خبر صادر عن نقابة أطباء الأسنان الأردنية بخصوص منح ابناء غزه المقييمين في الاردن تصريح مزاولة مهنة مؤقت

 

 

خبر صادر عن نقابة أطباء الأسنان الأردنية

بخصوص منح أبناء غزه المقيمين في الأردن تصريح مزاولة مهنة مؤقت

 

تتوجه نقابة أطباء الأسنان الأردنية نقيب وأعضاء مجلس النقابة واللجنة المكونة من الدكتور جورج حداد ، الدكتور ابراهيم اليماني والدكتور ابراهيم زعاتره ، والمشكلة بخصوص موضوع أطباء الأسنان من أخواننا أبناء غزه  واللذين يحملون جوازات سفر أردنية مؤقتة ولدوا على تراب هذا الوطن وترعرعوا على ثراه وأنهوا دراساتهم الثانوية ودراساتهم الجامعية من الجامعات الأردنية لا يستطيعوا العيش إلا على هذه الأرض في هذا البلد الذي فتح ذراعيه لكل الأشقاء العرب ، ولكن لتعديل بعض القوانين في فترة سابقة في نقابة أطباء الأسنان والظروف السياسية العامة لم يستطيعوا أن يحصلوا على تصريح مزاولة مهنة ليتمكنوا من ممارسة طب الأسنان داخل المملكة ، وبذلك تحولوا هؤلاء الزملاء إلى عاطلين عن العمل لأن القانون يلزمهم أن لا يعملوا إلا كأطباء أسنان ، فتوجهنا إلى الديوان الملكي العامر ودولة رئيس الوزراء ورئيس مجلس النواب لنبحث عن حل يعالج قضية زملاؤنا الذين يتحتم علينا الوقوف معهم من منطلق إنساني ونقابي ليتمكنوا من تجاوز ظروفهم الصعبة .

والحمد لله تم التجاوب من قبل الجهات المعنية بمنحهم مزاولة مهنة تمكنهم من العمل خارج الأردن لأن جزء من الزملاء حاصل على عقود عمل في دول الخليج ولكن لعدم وجود تصريح لمزاولة المهنة لم يستطيعوا العمل في الخارج ، ونحن كنقابة أطباء أسنان أردنية قمنا أيضاً بتعديل القانون بحيث يسمح للزملاء بممارسة المهنة أسوة بزملائهم ، وبهذا نكون قد أنهينا مشكلة ومعضلة زملائنا أطباء الأسنان الذين تعطلت أمورهم لمدة خمسة عشر عام .

 

وبهذا نتوجه بالشكر إلى صاحب الجلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين المعظم حفظه الله ، ودولة رئيس الوزراء الأفخم ، وسعادة رئيس مجلس النواب الأكرم ومعالي وزير الصحة الأكرم ، ومديرية الترخيص في وزارة الصحة ولكل من عمل على معالجة هذه العقبة ، وكذلك لا ننسى دور الاعلام الذي كان داعماً لهذه القضية وجميع قضايا النقابة .

 

نقيب أطباء الأسنان الأردنيين

الدكتور ابراهيم يوسف الطراونه

 

قراءة 2743 مرات آخر تعديل على الأربعاء, 21 أيار 2014 18:52

       

جميع الحقوق محفوظة  2013©  نقابة أطباء الأسنان الأردنيين